التناصية في رواية عذراء جاكرتا لنجيب الكيلاني والنصوص المسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير: دراسة الأدب المقارن

Maryana, Hadi (2018) التناصية في رواية عذراء جاكرتا لنجيب الكيلاني والنصوص المسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير: دراسة الأدب المقارن. Diploma thesis, UIN Sunan Gunung Djati Bandung.

[img]
Preview
Text (COVER)
1_cover.pdf

Download (270kB) | Preview
[img]
Preview
Text (ABSTRAK)
2_abstrak.pdf

Download (384kB) | Preview
[img]
Preview
Text (DAFTAR ISI)
3_daftarisi.pdf

Download (280kB) | Preview
[img]
Preview
Text (BAB I)
4_bab1.pdf

Download (504kB) | Preview
[img] Text (BAB II)
5_bab2.pdf
Restricted to Registered users only

Download (485kB) | Request a copy
[img] Text (BAB III)
6_bab3.pdf
Restricted to Registered users only

Download (692kB) | Request a copy
[img] Text (BAB IV)
7_bab4.pdf
Restricted to Registered users only

Download (356kB) | Request a copy
[img] Text (DAFTAR PUSTAKA)
8_daftarpustaka.pdf
Restricted to Registered users only

Download (308kB) | Request a copy

Abstract

هادي مريانا : التناصية في رواية عذراء جاكرتا لنجيب الكيلاني والنصوص المسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير: دراسة الأدب مقارن هذا البحث يسبب على تقريب التشابه في فكرة الحكاية في رواية عذراء جاركرتا لنجيب الكيلاني بمسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير. حتى يستطيع القارئون أن يعرفوا ما الحكاية الموحية من إنتاج الأدب الذي يكون التحول من النص السابق. أغراض هذا البحث هى: 1) وصف علاقة التناصية في رواية عذراء جاركرتا لنجيب الكيلاني بمسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير، 2) وصف أشكال التبديلات في رواية عذراء جاركرتا لنجيب الكيلاني بمسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير. و المنهج المستخدم في هذا البحث هو المنهج الوصفي التحليلي. وهو البحث الذي يصف البيانات الدالة على التصوير، ثم تحليلها. واستخدم الباحث نظرية التناصية ليوليا كريستيفا بخطوة البحث يعنى تعيين علاقة التناصية بين تألفين وأشكال التديلات في عملية تحليل رواية عذراء جاركرتا لنجيب الكيلاني "كنص التحول" transformation بمسرحية مأساة زينب لعلي أحمد باكثير كنص "السابق"hypogram . و نتائج هذا البحث تدل على أن رواية "عذراء جاركرتا" لنجيب الكيلاني هي رواية التي حكايتها موحية بمسرحية "مأساة زينب" لعلي أحمد باكثير. وهذا يعرف من العلاقات المتداخلة في العناصر الداخلية للقصة، وهي: 1) الموضوع: الشخصيات النسائية الرئيسية التي تكافح تحرير بلدها من المستعمرة. 2) الخلفية: الجو الذي حدث في كلا هما كان في حالة اجتماع الناس، ولكن الفرق كان في نص مسرحية "مأساة زينب" يقع في مقر القوات الفرنسية، بينما في رواية "عذراء جاكرتا" كانت يقع في قاعة الجامعة؛ الشخصية الرئيسية تود أن تموت، لكن الفرق في مسرحية "مأساة زينب" الشخصية الرئيسية مات بقطع رأسه، بينما في رواية "عذراء جاكرتا"، تموت الشخصية الرئيسية من إطلاق النار. بعلاقة التناصية التي وقعت في الشخصية الرئيسية غالبا ولكن ليس في كل مضمون الحكاية وكذلك في أشكال التبديلات تميل كثير التغيير في الحكاية الملتزمة بعلاقة التناصية.

Item Type: Thesis (Diploma)
Uncontrolled Keywords: الكلمة الرئيسية : الرواية; المسرحية; علم الرموز; يوليا كريستيفا; التناصية; التبديلات.
Subjects: Arabic
Philosopy and Theory > Semiotics
Divisions: Fakultas Adab dan Humaniora > Program Studi Bahasa dan Sastra Arab
Depositing User: Hadi Maryana Hadi Maryana
Date Deposited: 26 Oct 2018 06:56
Last Modified: 26 Oct 2018 06:56
URI: http://digilib.uinsgd.ac.id/id/eprint/16143

Actions (login required)

View Item View Item